نداء واستغاثه

(أغثنا يا ريس) أهالي عبدالباعث الفقي وتوابعها بمركز سيدي سالم يصرخون بأعلى صوت

كتب/فريد الحمراوي

بقلوب تعتصر دما ووجوه يكسوها الحزن والألم ودموع تملأ العيون بعد أن أغلقت كل أبواب ونوافذ مسئولي مركز سيدي سالم ومحافظة كفر الشيخ في وجوههم ، يستغيث أهالي قرية عبدالباعث الفقي وتوابعها التابعين لمركز سيدي سالم بمحافظة كفر الشيخ بالمشير عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية .
حيث يتضرر أهالي عشرة قري من صعوبة الوصول لمجمع مقابر موتاهم نظرا لأن الجزء الأخير الموصل لمقابر موتاهم عبارة عن طريق ترابي تحاط به مياه المزارع السمكية من الجانبين ومع هطول أمطار الشتاء يتحول الطريق الترابي إلي بركة من المياه لا تستطيع السيارات السير عليه فيضطر الأهالي إلي استخدام الجرارات الزراعية في نقل الموتي متعرضين للسقوط في المياه في أي لحظة دون مراعاة لحرمة المتوفي ، أو يضطر أهله لخلع ملابسهم وحمل النعش على الأعناق لمسافة طويلة سيرا وسط الوحل والطين .

يذكر أن مجمع المقابر يخدم قرى عبدالباعث الفقي وعلي والحمراوي وسعد مسعود وشفيق الفقي ، وأبو سعده التابعين للوحدة المحلية بالفقهاء البحرية وقري أبويوسف ونصار وحسن الفقي وإبو صالح التابعين للوحدة المحلية بالروضة.

لذلك لجأ أهالي تلك القري للإستغاثة بالسيد المشير عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية بعد أن أغلق مسئولي سيدي سالم وكفر الشيخ آذانهم عن سماع شكواهم ومحاولة تخفيف معاناتهم وتذليل الوصول لمقابر موتاهم وكلهم ثقة في وصول صوتهم للسيد رئيس الجمهورية وبعدها ستجد شكواهم طريقها إلي الحل .

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق