نداء واستغاثه

مسؤلي شركة المعمورة للتعمير يواصلون التعدي على املاك الدولة

كتب محمد نبيلربما تحتوي الصورة على: ‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

تستمر معاناة أهالى سكان مجموعة اللوتس بشاطئ المعمورة من التعدى الواضح والتجاوز من شركة المعمورة للتعمير والتنمية السياحية ومدير الأمن بالشركة وعلى الرغم من توجيه العديد من النداءات والشكاوي من قبل الأهالى إلى مسئولى حى المنتزه ولكن دون أدنى استجابة.

حيث أكد الأهالى ان مدير أمن الشركة قام بالتعدي الصريح علي الحديقة الملحقة بالسكن الخاص بنا بمجموعة اللوتس بشارع يوسف السباعي بشاطئ المعمورة وهي الحديقة الموجودة خلف كافيتيريا ( هارودز ان ) التي يمتلكها والواقعة اسفل الشاليهات الخاصة بنا واقام عليها انشاءات اسمنتية وبناء سور حولها من الطوب وتقفيلها بالزجاج وتسقيفها بالأخشاب وازال النجيلة التي كانت لنا متنفس لنا ولأولادنا ووضع مكانها سيراميك وضمها للكافيتيريا سالفة الذكر .

وأضافوا أهالى سكان مجموعة اللوتس أنا هذا الشخص قام بضرب القوانين عرض الحائط وذلك علي مرئ ومسمع لا يتوفر وصف للصورة.من الشركة ورئيس مجلس ادارتها علي الرغم من ازالتها من مسؤولي حي المنتزة منذ اكثر من عامين وتحديدا في اغسطس ٢٠١٧ لنفس المخالفة ولكن عاد وضرب بالقانون مجددا عرض الحائط وقام ببنائها مرة أخرى رغم الشكاوي المتكررة ولكن دون جدوي لاستغلال نفوذه بصفته مديرا لأمن الشركة .

وأوضحت الأهالى ان عندما ذهبنا لحي المنتزة ثان للإستفسار عن مدي شرعية ما قام به المذكور قام الحي بالاستفسار من شركة المعمورة عن مدي وجود مخالفات بالمنشأة سالفة الذكر افادت شركة المعمورة بخطاب موجه لحي منتزة ثان بأن المنشأة لا توجد بها اي مخالفات وهذا الخطاب صدر على غير الحقيقة ومزور وليس به أي توقيع من رئيس الشركة ولا ختم الشركة مما يعني تواطؤ مسؤولي الشركة مع هذا المدعو بالإضافة الي كراسة الشروط المطروحة من الشركة لمزاد هذه الكافيتيريا كانت الحديقة خارج كراسة الشروط وموصوفة انها غير عائقة لرؤية البحر وبدون سقف ( قبة سماوية ) وبدون مباني وارضية بالنجيلة ، وقامت ادارة الشركة بالتواطؤ مع المدعو وترسية المزاد علية بقيمة زهيدة لا تساوي القيمة الايجارية السوقية مقارنة بالكافيتيريات الاخري المحيطة بنفس المنطقة .

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق