الرئيسية / مقالات وآراء / الخائن معتز مطر .

الخائن معتز مطر .

بقلم أيمن السلحدار
في رأي الشخصي أن مصر لم تنجب خائنا يعتز بالخيانة و يجاهر بها مثل معتز مطر … وهل صدفه خطها القدر بيمينه أن يكن اسمه ( معتز ) فنحن كما نعلم الاقوال المأثورة ( أن لكن شخص منا حظ من اسمه ) وكان حظ هذا الخائن أن يكون معتز بخيانته …. فهذا البوق البهلوان الذي يأخذ اموال بالدولار من حفنه من الحاقدين على مصر يريد من الشعب أن يثور و يدمر بينما هو جالس في تركيا ينعم باموال ملوثه … هل معتز مطر ثائر حقا كما يدعي ؟ بالقطع لا فهو من قال عن حمله تمرد في السابق ( دى حمله في صالح مرسي ) !!! وهو من قال ( السيسي نصح مرسي كذا مره) وهو من قال ( الجيش المصري خط احمر ) وهو من ( مصر لا يحكمها فصيل ) !!! ولكن لماذا تغير و تبدل الرد بسيط جداً أنه الطمع في أن يكون علي الساحة حين رحل مرسي .. أن تسلط عليه الاضواء ولكن هذا لم يحدث ولم يكن ليحدث لأنه ببساطة في عرف الإعلام كان يعتبر فاشلا بدرجه ممتاز ولذا لم يلقي له أحد بالا ابدا فسافر الي تركيا حيث صندوق القمامه الكبير الذي يتسع لكل خائن مدعي أنه وطني وثائر ولأن البعض لا يعرف تاريخه الملوث ولأن الاخوان لا يعنيهم الا مصلحتهم الشخصية فقد تلقفته الايادي و صنعوا منه نجم كبير وليس هناك دليل علي حقده و خيانته لوطنه أصدق من كذبه كل ليله و التهليل و التكبير لكل مصيبه تحدث في مصر بالامس خرج علينا وهو يحكي كيف اقتحم الأمن منزل امه العجوز ! وانا اتعجب منه هل اراد من الامن أن يحتفل بأمه مثلا وهو الذي حرض الدنيا كلها علي مصر ؟ واي مصير اراد لامه وهو من اهانها بسبه و قذفه لكل مصري لا يطيع إجرامه و حقده الدفين علي الوطن و اي صلاح يرجوه هذا الفتي المارق الخائن من ثوره جديده تاكل الاخضر و اليابس ؟ هو لن يضيره شيء من ثوره جديده فإن نجحت اتي هو الي مصر بحقيبة وزارية وان فشلت و مات الناس حصد هو أموال من قطر و تركيا !! فهو في كل الحالات لن يخسر شيء … انها نفس سياسية الاخوان حين حشدوا الناس في ميدان رابعه و فروا هاربين ومات الناس و سجن منهم من سجن و نسوا انهم اقسموا انهم لن يتركوا الميدان ابدا كما قال بن زعيمهم مرسي ( لن نترك الميدان وان صبوا علينا الرصاص صبا ) …والان ماذا يريد معتز مطر من مصر و شبابها ؟ اولا هو يعلم أن مرسي لن يعود وهو للامانه لا يعنيه مرسي فهو ورقه محروقه بل إن الإخوان جميعهم لم يعد يعنيهم مرسي هو يعنيه فقط غنائم المعركه هو يعنيه فقط أموال السفهاء من دوله قطر و جمال العيش في تركيا ونسي أو حاول أن ينسي أنه لا يستطيع أن يأتي مصر يوما ما وأنه لن يدفن فيها ابدا و لذا وجدناه يحمل حقدا لا يستطيع أن يواريه فسعي الي دمار مصر كي ينتقم …. لان الخيانه لها ثمن سوف يدفعه أنه في فيلم حربي كبير يقوم فيه بدور الغراب الذي يحوم حول المعركه كي ياكل الجثث وكلما زاد وطيس المعركه و تساقط الجنود زادت وجبته هو ومن معه من الغربان ….لعن الله الفتنه ومن سعي إليها ….ولعلك أن طالعت مباحث الفتن في البخارى و مسلم سوف تجد أن النبي قد أشار لنا جميعاً أن الفتن سوف تكون فينا وان العلاج لها هو اولا الصمت … ولكن هل صمت معتز ؟ كلا إنما مليء الدنيا صراخا بالفتنه …. كما أن النبي أشار أن الفتنه القاعد فيها يكون خير من الماشي … و الماشي خير من المهرول … ولكن هل قعد معتز ؟ لا والله بل هرول الي دول الفتنه مهرولا أن النبي صلى الله عليه وسلم قد وضع لنا معيارا النجاه وهو الصمت و التجنب ولكن هيهات هيهات فالصمت الان و البحث عن مخرج الازمه أصبح يطلق عليه ( تطبيل ) أما الباحث عن فتنه فهو ثائر و ( دكر ) والله انه زمن الفتن ولا نجاه مما نحن فيه سوي الصمت و الخلوه و البعد عن أشباه معتز مطر الذي يفخر و يبوح بالفتنة كل ساعه عبر قناه الشرق وهو يرتدي ابهي الثياب من أموال نجسه هي أموال العار له وابنائه من بعده فالوطن باقي ولن يسقط و العار كل العار لمن تجرع كأس الخيانه ثم تباهي وطلب المزيد …ومصر لن تسقط فهي من انجبت الإخوان علي اراضيها وهي من تحاربهم وهي من وضعت صناديق قمامتها في تركيا تضع فيه كل خائن مثل معتز مطر وغيره …

https://arbstars.com

شاهد أيضاً

أبو مجاهد يكتب : زكي مبارك .. ونظام اردوغان الفاشي

بقلم : منصور أبو مجاهد إن قضية الفلسطيني زكي مبارك والذي تم قتله في السجون …

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com