الرئيسية / ساحة رأي / المصطلحات الضالة 

المصطلحات الضالة 

بقلم عادل شلبي
هناك الكثير والكثير من المصطلحات المغلوطة والتى تعاضد معتقدنا الفكرى الصادق السليم فى كل ما ذهب اليه من فكر هو الأصدق على مر العصور صاحب كل حضارة وتقدم وتحضر وعمار فى كل الكوكب كوكب الأرض نعم فهذ المصطلحات وهذه الأمثال المنتشرة فى ثنايا التراث الفكرى العربى من تاريخ وأدب شعرا ونثرا قد وضع بعناية ودراسة كى يصلوا الى هدفهم وهو التخبط فى الفكر العربى من خلال الموروث الثقافى مدرسة الاستشراق العالمية وهى معروفة للجميع بشدة عدائها للاسلام ولمن يدينون به وتلامذتهم من بنى جلدتنا المستغربين الذين درسوا علمهم الفاسد فى الجامعات الأوربية على اختلاف تنوعها هذه حقيقة الأمر حتى وصلنا الى ما وصلنا اليه من فساد مدمر لكل بناء .
كثيرا وفي هذه الأيام نسمع هذا المصطلح في كل الإعلام المرئى أو المسموع أو المكتوب وهو مصطلح من وجهة نظرنا مشكوك فيه وهو خطىء جسيم ويحمل كثيرا من الأخطاء الفكرية لأن النفس البشرية بحسب التكوين تختلف وتلك المعلومة كلية حتى تختلف والمعتقد السليم الصالح الذي ننتهجه ونؤمن به وهو المعتقد الإسلامى فالإنسان عامة يمر بمراحل عمرية وفكرية غير ناضجة حتى يبلغ الأربعين من عمره وهنا يكتمل النضوج العقلى والفكرى معا وحسب ما اكتسب من علم صالح يكون عونا له فى اتخاذ القرار الأصوب من الناحية الفكرية تجاه كل ما يهمه في شئون الحياة معيشيآ او سياسيا أو إجتماعيأ كل ما يهمه في الحياة لأنه أصبح ناضج فكرا وعقلآ فمثلا أن كان اشتراكى واقتنع فكريا بعدم جدوى هذا الفكر وأصبح ينتهج الفكر الرآسمالى فلا يحق لنا إطلاق هذا المصطلح المشين عليه هذا من الناحية العلمية لنضوج الإنسان عامة جسديا ونفسيا وعقلآ وفكرا أما المعتقد الإسلامى فيؤكد دلك ويحض عليه فى كثير من ايات الذكر الحكيم والكثير من أحاديث السنة المطهرة وهذا منهاجنا ومعتقدنا الذى نحيا من أجله وخلقنا من أجله وخير الخطائين التوابين هذا مع الخالق سبحانه فما بالنا بالبشر وأخيرا هذا المصطلح فاسد فساد قائله ولا ينتج لنا إلا الحمود الفكرى الذى ينتج لنا أجيال أغبياء تاخذهم العزة بالإثم المتلونون مصطلح لا يصلح مع هذه الحياة. ولكننا نحن العرب نملك كل أساسيات العلم الحق السليم الذى يعمر وينهض بكل البشرية تحضرا وتقدما ونملك مقومات اصلاح ما أفسد فى كل الفكر العربى الذى يهم كل وطننا نعم كما قال رسولنا الكريم محمد بن عبدالله الرسول الأمى الكريم تركت ما ان تمسكتم به لن تضلوا بعدى أبدا كتاب الله وسنتى والحلال بين والحرام بين فعلينا جميعا التحرك ناحية الصلاح وناحية الحلال لنقاوم كل فساد ونقضى عليه .
تحيا مصر يحيا الوطن

https://arbstars.com

شاهد أيضاً

المصري الذي قال للعالم نحن حماه الوطن ورجال بناء الأوطان

كتب شحاتة أحمد في حديث مع المواطن رمضان محمد مهران ابن من أبناء الصعيد ولد …

اترك تعليقاً

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com