اسلاميات

أكد الشيخ محمد الطيب، شقيق فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الآزهر الشريف بصحية جيدة للغاية

أكد الشيخ محمد الطيب، شقيق فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الآزهر الشريف، على أن شيخ الآزهر في حالة صحية جيدة للغاية، وإنه يخضع لبعض الفحوصات، والعلاج الطبيعي، نظرًا بإصابته بتعب بفقرات العنق، وإن فور إنتهاء رحلته العلاجية في ألمانيا، فإنه سوف يعود إلى مصر، ليمارس مهام عمله، كما أنه سيشارك بأحد المؤتمرات بفرنسا.

وأوضح أن موعد الزيارة العلاجية لشيخ الآزهر في ألمانيا، تصادفت مع موعد الفحص الطبي لحفيده الطفل « محمود مصطفى» البالغ من العمر 13عامًا، والذي يخضع للعلاج منذ 3 سنوات بإحدى مستشفيات العيون بألمانيا، بعد إصابته بقطع بالقرنية، إثر أصطدام كرة بعينه أثناء لهوه مع الأطفال، وعلى الرغم من تواجد حفيده مع والده بألمانيا، إلا أنه حتى الآن لم يلتقيا بشيخ الآزهر هناك.
بمتابعة احمد عبد القوي
وكشف شقيق الطيب خلال تصريحات لـ”الدستور”، عن أن شيخ الآزهر على تواصل مستمر مع أفراد عائلته، كما أنه يحرص على متابعة أعمال مشيخة الآزهر حتى خلال فترة علاجه، حيث إنه أستجاب لمناشدة أسرة طالب أزهري تعرض للإصابة خلال أقل من 12 ساعة من المناشدة، موجهًا أيضًا باتخاذ الإجراءات اللازمة لعلاج الطالب أحمد الطيب، الطالب بكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر، الذي تعرض لحادث قطار، ومتابعة حالته وعلاجه على نفقة الأزهر الشريف.

وأضاف أن شيخ الآزهر كلف الدكتور محمد المحرصاوى، رئيس جامعة الأزهر، بالتواصل مع الدكتور إسماعيل العربى، مدير عام مستشفى الأقصر الدولى، للأطمئنان علي الحالة الصحية للطالب الأزهري، ومتابعة حالته، وتوفير كافة النفقات الطبية اللازمة لعلاج الحالة.

وأشار إلى أن شيخ الآزهر سوف يتوجه للأقصر خلال الفترة القريبة المقبلة لقضاء فترة إجازته التي يقوم بها مرة أو مرتين على مدار الشهر بأكمله، للمكوث بساحة والده بمدينة القرنة، للتواصل مع أفراد أسرته التي تعيش بالمدينة، وأهالي مدينته الذي يتوافدون بالآلاف على الساحة، لافتًا إلى أن الدكتور أحمد الطيب سيستغل فترة علاجه بألمانيا للمشاركة بأحد المؤتمرات هناك، كما أنه سيشارك بمؤتمر عالمي بفرنسا.

متابعة : احمد عبدالقوي محمد

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق