الرئيسية / ذكريات / أسباب عدم غرق السفن رغم صناعتها من الحديد

أسباب عدم غرق السفن رغم صناعتها من الحديد

مقال بقلم . مختار القاضي . ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أحذية‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏‏لحية‏ و‏لقطة قريبة‏‏‏‏
إذهب إلي المطبخ وقم بإغلاق حوض الغسيل بالسداده ثم قوم بمليئ الحوض بالماء وبعد ذلك قم بإحضار طبق معدني وضعه معتدلا علي المياه فسوف تلاحظ إن الطبق يطفو فوق الماء ويعوم . قم بوضع الطبق المعدني مقلوبا علي سطح الماء في الحوض فستجد أن الطبق يغرق في الحال . إن ماتم فعله في الحوض هو نفس قانون الطفو الخاص بالسفن والذي إخترعه آرشميدس . وهنا يجب أن نتذكر قصه عالم الفيزياء اليوناني أرشميدس مع حاكم مدينه سيراكوزا اليونانيه حيث كان الملك قد طلب من أحد الصائغين صناعه تاج من الذهب له فقام الصائغ بصناعه التاج للملك إلا أن الملك تشكك في التاج ومدي نقاء الذهب به . إستدعي الملك العالم آرشميدس عالم الفيزياء وطلب منه كشف لغز التاج ومعرفه مدي نقاء الذهب به دون كسره أو تشويهه . ذهب آرشميدس إلي منزله ثم ذهب لأخذ حمام فتلاحظ له إن الماء يدفعه لأعلي بقوه كما أن منسوب المياه يرتفع ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏سماء‏، و‏‏محيط‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏ماء‏‏‏لأعلي أي أن الجسم الموجود في المياه يقوم بإخراج نفس وزنه من السائل المزاح الموجود في المياه . فكر أرشميدس في إحضار سبيكه من الذهب الخالص ووضعها في الماء ثم أحضر التاج الملكي ووضعه في الماء وقارن بين وزن الماء المزاح في الحالتين بحيث إذا تساوي في الحالتين يكون الذهب أصلي وإن أختلف يكون التاج مغشوش . وبالفعل قام بالتجربه وذهب إلي الملك وأخبره بأن التاج مغشوش . وهذه هي قاعده آرشميدس الشهيره التي بني علي أساسها قانون طفو السفن . وهنا يتبقي سؤال آخر لماذا يغرق المسمار إذا ألقي في الماء ؟ ولماذا لاتغرق السفينه الضخمه في الماء ؟ والإجابه عن هذا السؤال في غايه البساطه فقد أكد آرشميدس إن الجسم المغمور يقوم بإزاحه مقدار معين من الماء وإن شرط طفو أي جسم من المياه أن مقدار المياه المزاحه تكون أكبر من وزن الجسم نفسه ولذلك فإن تحقق هذا الشرط فإن الجسم سوف يطفو علي سطح الماء دون أي عوائق . بالتالي فإن هناك ثلاث حالات خاصه بقانون الطفو الحاله الأولي أن يكون حجم الماء المزاح أكبر من ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏محيط‏، و‏‏سماء‏، و‏ماء‏‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏وزن الجسم نفسه والحاله الثانيه أن يكون حجم الماء المزاح أقل من وزن الجسم وبالتالي فإنه سيغرق أما الحاله الثالثه فإن حجم الماء المزاح يكون مساويا لوزن الجسم وفي هذه الحاله فإن الجسم يظل معلقا علي الماء فلايغرق ولا يطفو . وعلي سبيل المثال لو أحضرنا جسم وزنه ١٠٠ كجم ووضعناه في المياه وكان حجم الماء المزاح ١١٠ كجم فإن الجسم سوف يعوم علي سطح الماء ولو أزاح هذا الجسم ٩٠ كجم فقط من المياه فسوف يغرق بكل بساطه وإذا أزاخ ١٠٠ كجم فقط من المياه فسوف يظل الجسم معلقا دون طفو أو غرق علما بأن كيلو المياه يساوي لتر مياه . تلاحظ أيضا إنه كلما كان الحجم أكبر كلما تم إزاحه وزن أكبر من المياه . فإذا أحضرنا مثلا سبيكه من الحديد وألقينا بها في الماء فسوف نلاخظ إنها ستغرق في الحال أما إذا قمنا بعمل تغيير في أبعادها ومظهرها مثل أن تكون علي شكل مكعب فارغ من الداخل فسنلاحظ إنها ستعوم في الحال وتطفو علي سطح الماء لمجرد إننا غيرنا في أبعادها وكبرنا حجمها وجعلناها مجوفه وذلك هو السر السحري الذي يجعل أي معدن يمكن أن يطفو فوق سطح الماء ويقوم بإزاحه أكبر كميه ممكنه من المياه . لذلك نجد إن تصميم أي سفينه يكون بناء علي تغيير أبعادها ووجود تجويف هوائي بها يجعلها طافيه علي سطح الماء وتكون كثافه السفينه أقل كثيرا من كثافه الماء وقيامها بإزاحه أكبر قدر من المياه الذي يفوق وزن السفينه بالكامل فتعوم بكل سهوله ويسر .

https://arbstars.com

شاهد أيضاً

حقيقه ملهم شعراء العالم (مولانا سيد العاشقين )

مقال بقلم . مختار القاضي . إني أتسائل من بين آلاف الأنا أي واحد منهم …

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com