أخبار عاجلة
الرئيسية / الشباب والرياضة / (التمرينات التاهيلية لمتلازمة التهاب الكيس الزلالى للركبة)

(التمرينات التاهيلية لمتلازمة التهاب الكيس الزلالى للركبة)

تقرير: د. هشام جمعه.

وهو التهاب وتورم في الغشاء المبطن لمفصل الركبة و الذى بدوره عبارة عن كيس به سائل يسمى “السائل الزلالي“.
تعد ثنية الركبة، بنية طبيعية داخل الركبة، ووجودها غير مرتبط بظهور أي حالات مرضية مؤلمة، إلا إنه عند اجتماع بعض المسببات والظروف يمكن أن تتسبب في آلام بالركبة.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏أحذية‏‏

==أسباب حدوث التهاب الكيس الزلالى:
– الإصابة المباشرة؛ عن طريق الوقوع أو الاصطدام بالركبة، سواء كان اصطداما قويًا أو ضعيفًا ولكن متكرر الحدوث.
– الاستخدام المفرط للركبة، ويحدث ذلك عند الإفراط في ممارسة الألعاب الرياضية التي تتطلب ثني وفرد الركبة باستمرار، مثل رياضة الجري أو ركوب الدراجات.
– ضعف العضلات المحيطة بالركبة.
– نزيف داخل المفصل.

—أعراض متلازمة التهاب الكيس الزلالى :
– ألم وتورم في الركبة.
– تيبس في الركبة، وقد تصبح حساسة جدا حتى لمجرد اللمس.
– طقطقة في الركبة.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يجلسون‏‏‏
– ألم أثناء ثني وفرد الركبة.
– ألم ووخز أثناء صعود أو نزول السلم والاحساس بعدم الاتزان بحيث يخشى المريض من الوقوع.
– الشعور بالألم أثناء جلوس القرفصاء، أو عند محاولة الانحناء.
– الشعور بتوقف حركة الركبة كأنها عالقة في مكانها وعدم القدرة على تحريكها أثناء محاولة القيام بعد الجلوس لفترة طويلة.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يجلسون‏‏‏
– يعاني المريض أيضاً من صعوبة في الجلوس لمدة طويلة دون الحاجة لفرد الركبة.
– يزيد الألم أحياناً أثناء الليل أو أثناء ممارسة أي نشاط روتيني.

–العلاج :
تتنوع طرق علاج ما بين العلاج التحفظي (غير الجراحي).
عادةً ما يتم التحسن بعد بدأ العلاج خلال عدة أسابيع بدون إجراء جراحة.ويشتمل العلاج التحفظي على ما يلي:ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أحذية‏‏‏
– إراحة الركبة لفترة من الزمن، يقوم الطبيب بتحديدها وفقا لشدة الحالة.
– وضع كمادات الثلج على الركبة المصابة.
– الدهانات الموضعية المضادة للالتهابات.
– أدوية مسكنة ومضادة للالتهابات، مثل إيبوبروفين و باراسيتامول ونابروكسين.

— التمرينات التاهيلية العلاج الفيزيائي (الطبيعي).
قد ينصح به خلال أول 6 إلى 8 أسابيع من الفحص المبدئي للمريض, ويمكن البدء ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يجلسون‏‏‏بضمه لخطة العلاج التحفظي بمجرد أن يقل الالتهاب بهدف تقليل عوامل الضغط وذلك عن طريق:
– تمارين التمدد.
– زيادة مرونة أوتار المأبض (عضلات الفخذ الخلفية).
– تقوية عضلات الساق.
– تقوية عضلات الفخذ والعضلات المحيطة بالركبة.
تقوية هذه العضلات من شأنها أن تحد من أعراض المشكلة، وكذلك تحد من ظهورها مرة ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏أخرى مستقبلاً. ومن ضمن خطة العلاج الفيزيائي أيضا، ممارسة رياضة المشي وركوب الدراجات والسباحة دون إرهاق للركبة المصابة.

وقد يحتاج المريض لجلسات علاج طبيعي متخصصة. حيث يقوم الطبيب المختص بإرشاد المريض بالطريقة التي من خلالها يستطيع العودة إلى ممارسة التمرينات الرياضية تدريجياً بدون إرهاق للركبة المصابة، ويجب مراعاة أن العودة لممارسة النشاط الرياضي بسرعة, عادةً ما يؤدي إلى استمرار الألم وتصبح الحالة أكثر صعوبة في علاجها.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

— الوقاية خير من العلاج؟
يمكن ذلك من خلال الحفاظ على معدل حركة مناسب، ليس بالقليل ولا بالمفرط وتقوية عضلات الفخذ والساق والانتباه إلى روتين ممارسة تمرينات رياضية، ونوعية هذه التمرينات وكذلك الانتباه لعدم الزيادة المفاجئة فى معدلات ممارستها.

https://arbstars.com

شاهد أيضاً

عمرو على ” لاعب الواليدية يوقع لناصر ملوى

كتب -احمد سعيد نجح مسئولوا مجلس إدارة مركز شباب ناصر ملوى برئاسة أحمد الصواف رئيس …

اترك تعليقاً

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com