الرئيسية / موضوعات قد تعجبك / ( قانون ذوي الإعاقة بين الحلم وضياع الحقوق )

( قانون ذوي الإعاقة بين الحلم وضياع الحقوق )

إلى متى يكون الأمل هو العملة الوحيدة المتداولة بين أصحاب الهمم العالية للصمود ضد التهميش والحرمان
في أحد المؤتمرات أعلنها رئيس الجمهورية أمام الجميع بأن ذوي الإعاقة سيحصلون على كافة حقوقهم التي حرموا منها طوال الأعوام السابقة وذلك من خلال قانون يحفظ هذه الحقوق وأن عام 2018 عام ذوي الاعاقة وقام البرلمان بمناقشة القانون ووافق عليه رئيس الجمهورية وتم صدور لائحة تنفيذية له بعد اشهر عديدة وقد مر أكثر من عام والحكومة تضرب بالقانون والدستور عرض الحائط فالقانون لم يطبق حتى الآن ولم يستفيد اصحاب الهمم من هذا القانون الذي لم يتجاوز كتابته علي الأوراق حتي هذه اللحظه .
فهل سيظل قانون ذوي الإحتياجات بين الحقيقة والصراب ؟
هل كان الهدف من هذا قانون هو إحداث ضجة إعلامية فقط ؟
هل تطبيق القانون سيكون عبء علي ميزانية الدولة ؟
هل كان الهدف الحقيقي من هذا القانون هو تجديد المنح الدولية ؟
أين المجلس القومي للإعاقة ؟
أين السادة النواب ممثلي ذوي الاحتياجات الخاصة بالبرلمان ؟
اين الوعود التي كانت تعطيها وزيرة التضامن لتخدير ذوي الاحتياجات الخاصة ؟
أين حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في مصر؟
إذا لم تعلوا دولة القانون فالاجراء الطبيعي أن نتكاتف ونقوم برفع قضية في مجلس الدولة ضد كلا من رئيس الوزراء ووزيرة التضامن الاجتماعى وهذا مانسعي إليه الآن بالتنسيق مع بعض المحاميين

للتواصل مع المبادرة
إبراهيم أمام _ ٠١١٥٠٨٠٤٠٦٠
عمرو نصار _ ٠١٢٨٢٦٢٨٨٤٧
01021601040

https://arbstars.com

شاهد أيضاً

اول مخترع بتصفيات جائزه ستيفن هوكينج

كتبت /عبير امام أول مصرى بتصفيات جائزة ستيفن هوكينج أنافس باحثين من ألمانيا والبرازيل المخترع …

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com