المرأة والطفل

أين ذهب عفة وحياء الأنثى العربية ….

كتبت د. غادة الطحان فى عفة وحياء الأنثى العربية…
القاهرة ….المعادى

هذا المنشور مهم جدااا ومؤشر قوى لجذب الانتباه لكارثة
مجتمعية…ظهرت فى الفترة الأخيرة العديد من الظواهر التى
تقتصر على النثاء فقط …

ظهرت نساء منتقبات وغير منتقبات تنادى بتعدد الزوجات …
واصبح الموضوع يتم اثارته بكل سهوله …وكأن المرأة أصبحت سلعة رخيصة وعندنا لزمن الجوارى.

كيف لكن أيها النساء المبجلات من قدرة لمناقشة ذلك …وما
هى المقاييس السليمة المستند عليها…

من قال ان الزواج رجل وأمراة…هو أبناء ومنزل وإتفاق وتربية وقدرة لرب الأسره للقيام بذلك على أكمل وجه.

إحدى النساء الفضليات اشاعت بفيديوا على وسائل التواصل
بأصدار قانون يفرض ذلك التعدد على الرجل…

كيف الرجل الذى يعجز إنفاقه على احتواء طفلين سيقوى على مضاعفة إعداد من الأطفال ينجبها من الزوجات الاربع و ينتج أطفال اسوياء..

كيف أصبح للمرأة الظهور والتحدى ومناقشة ومطالبة بمواضيح يستوجب للمرأة فيها الحياء….اصبحنا نستمتع بكلمة لا حياء بالعلم حتى نتجرد من الحياء.

أى علم أتاح ذلك المجال واباح النقاش فيه …رفقا بناااا اثابكم الله…وأتركوا المرأة على عرشها متوجة بالعفة والخلق.
تحياتى ….
المستشار د. غادة الطحان.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق