الصحة والطب

طيب صيدلي يغادر مصر دون إخلاء طرفه الوظيفي بأسيوط

كتب شحاتة أحمد

تراكمات الفساد الإدارى في محافظة أسيوط ارتفعت الي عنان السماء في وجود قيادات ضعيفة مغيبة عن واقع مرير ومصير مجهول للشعب الاسيوطي.

غادر الدكتور مينا عيد وليم ابن اللواء عيد وليم الي دولة المملكة العربية السعودية في عام ٢٠١٥ دون إخلاء طرفه الوظيفي من مديرية الصحة والسكان بأسيوط.

وأكد مصدر مطلع أن الطبيب كان يعمل صيدلي بمركز طيب الأسرة بالغريب مركز ساحل سليم ، غادر البلاد من تلقاء نفسه في عام ٢٠١٥ ، ومسجل في دفتر حضور والانصراف حتى الان دون اتخاذ أي إجراءات ضد المخالفة .

جدير بأن إدارة الصحة بساحل سليم اتخذت إجراءات الشطب والغياب منذ الإقطاع عن العمل ، ولكن الغريب في هذا الأمر هو تواجد اسمه في دفاتر الحضور والانصراف ويتم صرف المستحقات والمرتب له بالكامل.

وذكر أن والد الطبيب الصيدلي حاول إخلاء طرف ابنه مأخرا حيث أن خروجة خارج مصر وهو على قيد العمل كارثة كبري ومخالفة يعاقب عليها القانون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق