ساحة رأي

ما يريده الأخر وما نريد نحن ؟ بقلم/ عادل شلبى

 ماذا يريد الأخر لنا وحرفيا هو تفريقنا فى كل الوطن أشتاتا متناحرة ومن الأحداث التى سبقت ومن الأحداث التاريخية التى نقلها لنا الأباء والأجداد تؤكد ذلك وتدعمه فأين عقلاء الأمة من كل هذا من الأحداث التاريخية والأحداث التى تحدث بالفعل فى كل وطننا العربى ماذا ينتظر هؤلاء أهم منتظرين الفناء والدمار على أيديهم فأين الحراك الوطن الذى يدعم الحق وينشر كل عدل من أجل الوحدة والتوحد بين كافة البلدان العربية ونرى كل ذلك يحدث فى مصرنا رائدة العالم العربى بل رائدة كل العالم على كل الكرة الأرضية حق لا مرية فيه على الاطلاق نعم مصرنا بها حراك مجتمعى من أجل أحياء الوحدة العربية والتوحد العربى الذى عملت له ثورة 23 يوليو ورجالها وفى مقدمتهم الزعيم العربى خالد الذكر الرئيس جمال عبدالناصر رحمه الله الله ونرى خير أجناد الأرض فى حراك دائم من أجل هذا التوحد وهذه الوحدة القوية التى ستقف حائلا بين الغرب وتحقيق أطماعه فى المنطقة العربية والزعيم السيسى زعيم كل العرب فى حراك دائم من أجل الوفاق العربى بل والوفاق العالمى من أجل نهضة الأمم نعم مصرنا هى المدافع الأول عن كل الوطن العربى أسيويا أفريقيا فهى الرائدة والقادرة على الزود عن كل الوطن أمام أعتى عتاة العالم نعم مصرنا ورجالها قد صنعتها الشدائد من قديم التاريخ وحتى يومنا هذا فنشرنا فى كل العالم العلم والتحضر والتقدم الذى مازال ينير كل العالم من حولنا ونحن الأحفاد قادرين على حمل مشاعل السلام ومشاعل النور ومشاعل كل تقدم وتحضر واعمار فى نشر كل عمار وحياة أمرنا به الله وأوجدنا من أجل ذلك فى كل العالم نعم من أيام الأجداد وحضارتهم أقدم حضارة فى التاريخ حتى يومنا هذا والأحفاد الذين يعملون من أجل رفعة الوطن والأوطان ومعلوم للجميع ماذا يريد الغرب لنا ؟ والكل يعلم ماذا فعل أثناء استعماره لكل الوطن زرع كل فساد فكرى وعملى وسلوكى ورعاه وسانده ودعمه ومازال حتى يومنا هذا هو الراعى الرسمى لكل فساد من أجل الوصول الى مبتغاه وسفهاءنا من وراءه يلهثون من أجل رضاه فى تدمير ما يفعله المصلحون بشتى الطرق نعم المؤسسة العسكرية وكل المؤسسات الوطنية تكاتفوا فى القضاء على كل فساد مع العمل على رفعة الوطن بالعمل والانتاج حتى أنجزو الكثير من المشروعات العملاقة فى كل شبر من مصرنا مشاريع هى الناجحة والتى ستقضى بالفعل على كل أحتياج للمواطن المصرى المسلط عليه من الغرب من أجل افقاره وتجهيله نعم حقائق ما نذكر وحقائق ما نقول وهم من فترة يعملون وبتخطيط للنيل من هذه المشاريع التى أنجزت والتى ستقوى الاقتصاد وتقضى على الديون داخليا وخارجيا نعم وبعون الله سنصل الى مرامينا وأهدافنا فى تحقيق الوحدة والاتحاد كما فعلها من قبل رجال الثورة والزعيم جمال عبدالناصر ففى الاتحاد العربى انهزام لكل الغرب فمصرنا رجال لا يخافون الموت وانما يخافون الله ويأتمرون بأمره فى الدفاع عن الدين والدفاع عن كل الوطن تحيا مصر يحيا الوطن.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق