الصحة والطب

مستشفى الزيتون.. مصنفة عالمية.. ولأول مرة افتتاح قسم السياحة العلاجية “صور”

كتب مصطفي عبدالحميدربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏جلوس‏‏‏‏

تعد مستشفى الزيتون التخصصي، أحد المستشفيات الأمانة المراكز الطبية المتخصصة،الواقعة بمنطقة الأميرية من أعرق المستشفيات ومن أفضل الإنشاءات التي قامت بها شركة النيل للمقاولات، والتي صممت لتكون مبنى ليس بعادي من حيث الأروقة، مساحات الغرف والأجنحة بها، وكذلك المساحات المخصصة للعيادات لاستقبال المرضى الذيت يترددون عليها يوميًا من كل حدب وصوب، كما أنها تشتهر بمستوى النظافة المرموق بها، وفي هذا اتجاه تجري الجريدة حوارًا صحفيًا مع الاستاذ الدكتور “أسامة محمود عبدالله” مدير مستشفى الزيتون التخصصي.

وأنشأت مستشفى الزيتون التخصصي منذ عام 2008 وتم افتتاحها في 2009، والذي افتتحها الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، ومنذ ذلك التاريخ بدأت تعمل وتزايدت تدريجيًا في معدلات التشغيل على مدار السنوات الماضية إبى أن وصلت إلى أقصى كفاءة في وقتنا الحالي.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏

وتقع مستشفى الزيتون في منطقة ذات طابع شعبي يحيطها كل من حي الزيتون، المطرية، الأميرية، حدائق القبة، ومصر الجديدة تخدم قرابة 4 مليون مواطن، لكن المستشفى مؤخرًا يتردد عليها سكان من أقاليم أخرى وأحياء خارج محيطها قاصدين بالتحديد مستشفى الزيتون لما تقدمه من خدمة علاجية وكذلك مستوى عالي في النظافة بكافة أروقة المستشفى.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏

حيث تعمل العيادات الخارجية من 9 صباحًا حتى 5 مساءً على مدار 4 فترات وتضم كافة التخصصات “باطنة، الجراحات بأنواعها، الأطفال، العظام، أنف وأذن، وعيون” يتردد عليها 300 حتى 320 مواطن يوميًا.

وأشار الدكتور “وائل أحمد” مدير العيادات الخارجية بمستشفى الزيتون التخصصي أنه تم ضم تخصصات جديدة للعيادات مثل الروماتويد.

وأكد الدكتور “علاء الطحان” استشاري العظام بالمستشفى إلى أن العيادة تستقبل مرضى المفاصل الصناعية، الإصابات، إصابات العمود الفقري، التشوهات، المرضى الذين يعانوا من كسور شديدة التعقيد مثل الكسور المفتوحة أو المغلقة وما يتبعها التشخصيص بالأجهزة الحديثة.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏منظر داخلي‏‏

كذلك يوجد بالمستشفى وحدة متخصصة بعظام الأطفال وجراحاتها ويعد التخصص الأكثر تعقيدًا في مجال العظام، وتقدر عدد الحالات المترددة على عيادة العظام بحوالي من 60 إلى 80، بخلاف حالات الطوارئ التي تقدر بـ30 حالة يوميًا.

وبالحديث عن وحدة الغسيل الكلوي بالمستشفى قالت الدكتورة “كير ألفي شفيق” طبيب مقيم كلى بمستشفى الزيتون التخصصي قالت أن وحدة الغسيل الكلوي تم تفعيل خدماتها الطبية منذ 10 سنوات تحتوي على 20 ماكينة غسيل، وتم تجديد الماكينات وصيانتها بشكل كلي العام الماضي، تستقبل 100 مريض على مدار 3 أيام أسبوعياً، ويوميًا تستقبل الوحدة 50 حالة.

كما تم استحداث بعض الخدمات بالمستشفى وتطلب ذلك إنشاء عيادات ملحقة بها كجراحة القلب لم تكن موجودة قمنا بإنشاءها في عام 2014، وكذلك وحدة القسطرة التي لم تكن موجودة وتم إنشاءها في 2016، جراحة وعلاج الأورام.

وتضم المستشفى على 6 غرف عمليات يجرى بها ما يزيد عن 20 عملية يوميًا، كما أن المستشفى بها 4 رعايات تحتوي على 22 سرير مقسمة على النحو التالي “5 أسرة لجراحة القلب المفتوح، رعاية القلب 6أسرة، الرعاية العامة 7أسرة، رعاية ما بعد الجراحة 4أسرة”، كما يوجد 7 حضانات بالمستشفى مقسمة إلى 4 حضانات للأطفال العاديين، و3 لحالات العزل مع مستلزمات الرعاية وأجهزة التنفس الصناعي وأجهزة مونيتور.

أما عن الصيدليات الملحقة بالمستشفى ومخزن الأدوية، فقد قالت الدكتورة “نهى علي” أن المستشفى ملحق بها 3 صيدليات فرعية “صيدلية مرضى الداخلي، صيدلية الرعايات والحضانات، وصيدلية إكلينيكية، بالإضافة إلى صيدلية للكيماوي”، وتتميز الصيدلية بتوفر أدوية الأورام التي تخدم مركز الأورام بالمستشفى.

وأضافت “علي” أنه في حالة نقص في أي دواء ترسل الصيدلية لأمانة المراكز الطبية المتخصصة لتوفير العجز إما عن طريق استيراد الدواء من مستشفى أخرى أو التعاقد مع شركات تستطيع توفير الدواء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق