سياسة وبرلمان

المحافظين يطالب بفتح باب التعيين للأطباء البيطريين لسد العجز

طالب صبري جاد قيادى حزب المحافظين بالغربيةبفتح الباب لتعيين أطباء بيطيريين لسد العجز في عدد من القطاعات المختلفة.

وأكد اجاد أن فتح الباب لتعيين أطباء بيطرين جدد أصبح ضرورة هامة، لاسيما وأن المجازر والوحدات البيطرية بجميع المحافظات، وهيئة سلامة الغذاء، والحجر البيطري، تعاني من عجز كبير في الأعداد.

وشدد جاد على ضرورة قيام هيئة سلامة الغذاء بدورها في تدريب الأطباء البيطريين وتأهيلهم على أعلى مستوى لمعاينة الأغذية، وبيان مدى مطابقتها للمواصفات القياسية العالمية، حرصا على الصحة العامة للمواطنين.

وأشار جاد، إلى أن عمليات الندب من هيئة لأخرى لن يجدي نفعا، لأن جميع القطاعات تعاني من العجز وفي حاجة لزيادة الأعداد، مؤكدا أن الطب البيطري يمثل أهمية كبرى، لأنه بمثابة خط الدفاع عن الإنسان.

ولفت إلى أن وقف التعيينات للأطباء البيطريين منذ عام 1995، وحتى الآن لم يتم فتح الباب أمام تعيينات، بالرغم من وجود درجات خالية منذ سنوات، فضلا عن خروج كثير من المعينين على المعاش دون توفير بديل، وهو ما يزيد الأمر تعقيدا.

وحذر جاد من أن العجز في الأطباء البيطرين يمثل خطرا على صحة المواطن، موضحا أن الطبيب البيطري هو المعالج للثروة الحيوانية، وله دور كبير في مواجهة الأمراض التي تصيبها ومنع وصولها للمواطنين، قائلا: بذلك يحافظ الطبيب البيطري على الصحة العامة، ويساعد في منع انتشار الأمراض والأوبئة.

وأشار جاد إلى أن القيادة السياسية تولي اهتماما بالغا بالثروة الحيوانية والداجنة في الفترة الأخيرة، في ظل توجه الدولة لتعظيم الناتج القومي، وهذا الأمر يتطلب توفير عدد كبير من الأطباء البيطريين لمباشرة أعمالهم في متابعة مشروعات الثروة الحيوانية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق