google-site-verification: googlebed0c54a460b0b02.html
نداء واستغاثه

استغاثة دكتورة حنان صبحى عبر صفحتها فيس بوك

متابعة / عبدالحفيظ موسىربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
حبسنا قسراً لإجبارنا على التنازل عن كافة حقوقنا وممتلكاتنا ، ثم تم ترحيلنا بالقوة الجبرية ،

من فضلكم المساعدة بالنشر وعمل شير للبوست والفيديو … ليصل صوتنا لفخامة الرئيس السيسي شخصياً.

والدعاء لنا ،
حسبنا الله ونعم الوكيل ،
شكراً جزيلاً …

من فضلكم المساعدة بالنشروعمل شير share للبوست Post والفيديو …والدعاء لنا ، حسبنا الله ونعم الوكيل ،شكراً جزيلاً …لينك الفيديو :https://www.facebook.com/nanan.sobhy/posts/281529452963271

Gepostet von Hanan Sobhy am Donnerstag, 16. Juli 2020

كامل البوست والفيديو منشور على صفحتي … ومنه ….

ورغم صدور هذا الحكم وصيرورته نهائياً وباتاً منذ عامين ، وصدور الأمر الملكي الكريم بعد ذلك بالأمر لكافة الجهات بالتأكد من حصولي على كافة حقوقي قبل مغادرة المملكة ؛ إلا أن مدير الجامعة استمر بمخاطبة الجهات الرسمية بمعلومات غير صحيحة ومغلوطة للإضرار العمدي والتحايل على الحكم القضائي والأوامر الملكية الكريمة من الملك سلمان وولي العهد ؛ فما زال يستغل السلطة والنفوذ الوظيفي للإضرار بنا ؛ فتم حبسنا قسراً لإجبارنا على التنازل عن كافة حقوقنا وممتلكاتنا ، ثم تم ترحيلنا بالقوة الجبرية ، وذلك دون حصولنا على أي من حقوقنا المطالب بها منذ 1-6-1437 هـ حتى نهاية العام الدراسي 1441 هـ ، وما يستجد حتى تمام التنفيذ ، بل ولم نحصل حتى على ممتلكاتنا الشخصية بالمملكة … فقد تمت إهانتها إهانه بالغة والعنف والشدة …… وخرجنا من المملكة بالقوة الجبرية بملابس المنزل وشبشب الحمام .

لــــذلك هذه استغاثة عاجلــة
نريد أن يصل صوتنا إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز ، وصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان ؛ لأنهــــــم لــــــــــن يرضوا أن تأكل حقوق وأموال إمرأة مغتربة في بلد الله الحرام بالباطل ، وبمجرد علمهم بما يقوم به مدير الجامعة د. عبد الرحمن بن عبيد اليوبي من إساءة استعمال السلطة واستغلال النفوذ الوظيفي للحيلولة دون حصولنا على حقوقنا رغم صدور الأوامر الملكية بذلك ؛ سيأمرون فوراً بالحصول على كافة حقوقنا المطالب بها وممتلكاتنا دون مماطلة .

close
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: