Lenovo Many GEOs
ساحة رأي

التحليل الاقتصادي الجزئي ونظرية العرض والطلب

كتب خالد محمد
يدرس التحليل الاقتصادي الجزئي السلوك الاقتصادي للعناصر الاقتصادية (بما فيهم الأفراد والشركات) وطريقة تفاعلهم من خلال الأسواق الفردية، وندرة الموارد، والأنظمة الحكومية. ويشمل السوق هنا السلعة المنتجة (كالذرة على سبيل المثال)، وقد تكون خدمة من عوامل الإنتاج (كالبناء مثلا ). هذا التحليل يقوم على نظرية دراسة مجموع كميات الطلب من قبل المشترين وكميات العرض من قبل البائعين عند كل نقطة سعر محتمل للوحدة المنتجة. وانطلاقا من دراسة كل من العرض والطلب بشكل غير منفصل يتوصل التحليل الاقتصادي الجزئي لتوصيف الكيفية التي تصل بها السوق إلى حالة التوازن الاقتصادي للسعر والكمية، أو الاستجابة لمتغيرات السوق عبر الزمن. وهذا ما يطلق عليه تحليل دراسة العرض والطلب.

ويعتبر هيكل السوق مثل سوق المنافسة الكاملة وسوق الاحتكار يعتبر هنا من العوامل المؤثرة على درجة كفاءة السوق. هذا وينطلق مفهوم التحليل من فرضية مبسطة بأن سلوك الأسواق الأخرى يبقى ثابتًا وهذا ما يطلق عليه تحليل التوازن الجزئي، أما نظرية تحليل التوازن العام تسمح بالتغيرات في مختلف الأسواق بما فيها حركة السوق وتفاعلها تجاه التوازن الاقتصادي. وتتضمن نظرية العرض والطلب سوق المنافسة الكاملة وسوق المنافسة الاحتكارية حيث في حالة المنافسة الكاملة تقوم الشركات التنافسية المنتجة بطرح منتجاتها باسعار مناسبة فتقوم احد الشركات بتخفيض سعر المنتج فتزداد مبيعات الشركة والسيطرة علي السوق،وفي حالة المنافسة الاحتكارية تقوم الشركات باحتكار المنتجات وزيادة اسعارها مما يؤدي الي الي اتجاه المنحني جهة اليسار وهذا يعني قلة الطلب علي المنتجات.ويلاحظ في هذه الحالة تتلف المنتجات ممايؤدي الي خسارة الشركة.فعندما تحدث عملية التضخم تؤدي الي ارتفاع الاسعار مما يؤدي قلة الطلب وزيادة العرض واتجاه المنحني جهة اليسار،وعندما تقل نسبة التضخم تنخفض الاسعار مما يؤدي الي زيادة الطلب وانخفاض العرض واتجاه المنحني جهة اليمين.
اذا نستنتج ان زيادة الاسعار التي تطبق من قبل الحكومة تكون بسبب التضخم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: