اقتصاد واعمال

الغاز الطبيعي نقطة تحول فى صناعة البتروكيماويات

م/ احمد جمال يكتب:
متابعة/ عبدالحفيظ موسى
يعتبر غاز الإيثان العمود الفقرى للصناعات البتروكيماوية، ويمكن الحصول عليه إما بتكسير النافثا أو معالجة الغاز الطبيعي في منشآت متطورة تحت درجات حرارة منخفضة وضغط عالى لفصل مكوناته الأربعة الأساسية: الإيثان، والبروبان، والبوتان، والمتكثفات الهيدروكربونية. فيمكن مزج البيوتان مع البروبان للحصول على الغاز النفطي المسال (أسطوانات الغاز)، كما أن الإيثان، والبروبان، والبيوتان من المكونات الأساسية في صناعة البتروكيماويات، فيستخدم البيوتان في تصنيع البنزين، ويستخدم البروبان بشكل ملحوظ في أنظمة التكييف والتبريد. وأخيرًا، تستخدم المكثفات على نطاق واسع في إنتاج جازولين عالي الجودة وكذلك في العديد من الصناعات الكيميائية،
فكلما زاد كمية الغاز زاد الإنتاج من الاوليفنات والمركبات العطرية و الغاز الاصطناعي الذى كلا منها لهم دورا هاما وفعال فى تغير مسار حياة الإنسان حيث أن الأوليفينات والتى مثل الإيثلين الذى يستخدم فى
الورق والالكترونيات والبروبيلين والذي يستخدم في الدهانات والأثاث والمنسوجات والأدوية وتغليف المواد الغذائية بالإضافة للبوتادين الذي يستخدم في صنع المطاط الصناعي،والمركبات العطرية والتى مثل البنزين والتولوين والزيلين ، فالبنزين يستخدم في صناعة الأصباغ والمنظفات الصناعية بينما يستخدم الزيلين في الانتاج الصناعي للبلاستيك والمنسوجات الصناعية أما التولوين يستخدم في صناعة المعدات الرياضية،والغازالاصطناعي وهو خليطٌ من أول أكسيد الكربون والهيدرجين ويستخرج منه مادتين وهما النشادر الذي يستغل في صناعة الأسمدة والميثانول الذي يستخدم كوسيطٍ كيميائيٍّ.

close
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: