تحقيقات واحداث

بقلم المستشارة/ أميرة أبو العز – المحامية (حق الزوجة في النفقة – الجزء الأول)

سأتناول اليوم موضوع هام جدا وشائك بمحاكم الأسرة الا وهو حق الزوجة في النفقة ولكن بداية سأتناول التعريف بالنفقة
اولا :النفقة هي كل ما يحتاج اليه الإنسان لإقامه حياته من طعام وكسوه وسكن وخدمة وهو كل ما يلزم العرف به في وجوب نفقته شرعا ولا خلاف بين الفقهاء في أن نفقه الزوجة واجبه شرعا علي زوجها .
ولأن الزوجة خصصت نفسها لمنفعة غيرها كانت نفقتها واجبه علي ذلك الغير.
ولهذا يحق للزوجة المسلمة والكتابية والغنية والفقيرة علي السواء نفقة الزوج.
وقد أوضح القانون رقم 25لسنه 1920 المعدل بالقانون رقم 100لسنه 1985
حالات وجوب نفقه الزوجة وكذلك حالات سقوط النفقة .
وسأتناول بداية حالات وجوب نفقه الزوجة علي زوجها :
• حق الزوجة التي عقد زوجها عليها بعقد شرعي صحيح ولو كانت مؤسره الحال أو مختلفة معه بالديانة.
• الزوجة المريضة كالسليمة في وجوب نفقتها علي زوجها وكذلك وأن مرضها لا يؤثر في استحقاقها للنفقة وقد الزم أيضا القانون الزوج بمصاريف علاجها .
• النفقة تشمل الغذاء – الكسوة – المسكن وكل ما يتعلق بالنفقات الواجبة لاستمرار الحياة .
وسأتناول ان شاء الله في القادم الحالات التي تسقط حق الزوجة بالنفقة.

close
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: