google-site-verification: googlebed0c54a460b0b02.html
ثقافة وأدب

.. دنيا .. للشاعر/ وائل مسلم

ليه دايما يا دنيا معنداني ،
وكل ما اقول ماشي ،
القاكي تكسريني من تاني ،
حبيب عمري اللي حبيته لقيته هاجرني ،
وابعت سلامات وارق تحيات لارد في يوم ولا جاني ،
طيب اعمل ايه ومين في البعد هو الجاني،
وانا تملي الكلمه الحلوة سبقاني ،
طيب اعمل ايه ابيعه زي ما باعني ،
وادور علي حبيب تاني ،
بعد ماكان عشق الروح وكان اهلي وخلاني ،
وكان دنيتي وعنواني ،
اتاري الغدر في دمه وفي بعده قلبي اساني،
وفي هجره الكلام الحلو بكاني ،
يا دنيا ليه معنداني ،
طيب أنساه زي ما نساني،
يا دنيا ليه واجعني ،
ومفيش في قلبي غيره حبيب تاني ،
عمال أكابر واخبي ،
وهو ساكن جوه قلبي ،
واضحك علي نفسي ،
واقول فيه حبيب غيره وهو مفيش زيه جميل الصورة والمعاني ،
ولو قرئ كلامي ،
وفهم معناه هيرجع لحضني من تاني ،
ونار البعد هتكويه زي ما هي كوياني ،
وفجاءة لاقيته راجع بعد الفراق ندمان بيبكي ،
وبيقدم فروض الطاعة والولاء صفحت عنه واخدته في حناني ،
وقال هعيش معاك من تاني ،
لان في بعدك مشاعري كانت وجعاني وألماني،
صفحت وقولت خلاص نسيت الهجر ونبدأ مع بعض من تاني ،
لانك حبي الوحيد وعشقي الاولاني ،
وكنت في بعدك شغلاني ،
ردت وقالت وانا كنت بعاند نفسي ،
وانت حبيبي اللي بحبه و هوايته وهواني ،
ومش هبعد عنك تاني ،

close
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: