الصحة والطب

شيماء محسوب توضح مميزات تقنية الفيمتو سمايل لتصحيح الإبصار

كتبت هدي العيسوي

أكدت الدكتورة شيماء محسوب استشاري أمراض العيون وتصحيح الإبصار، أن الفيمتو سمايل تعد أحدث التقنيات المستخدمة في عمليات تصحيح الإبصار، وتعتبر الأقل إحداثا للضرر، مشيرا إلى أنها غالباً ما ينتج عنها أي مضاعفات جانبية خطيرة فضلا عن أنها تستخدم مع الكثير من الحالات التي لا يصلح معها الليزك والفيمتو ليزك.

وقالت الدكتورة شيماء محسوب، إن تقنية الفيمتو سمايل هي التقنية الأحدث في عالم عمليات تصحيح الإبصار، وهي تقنية تعمل على علاج الكثير من مشاكل وعيوب الإبصار المختلفة كقصر النظر، والاستجماتيزم من خلال عمل شق صغير يساعد على استخلاص جزء صغير ورقيق جداً من لحاء القرنية على عكس عمليات تصحيح الإبصار التقليدية التي يتم فيها إزالة قشرة من القرنية.

وأضافت الدكتورة شيماء، أن مميزات الفيمتو سمايل كثيرة حيث تعتبر عملية تصحيح الإبصار بواسطتها عملية سهلة جداً وبسيطة والتدخل الجراحي فيها طفيف، ولا يحتاج المريض بعدها لفترة نقاهة طويلة، فأغلب المرضى يشعرون بالتحسن خلال 24 ساعة فقط، كما تحافظ على سلامة القرنية والأنسجة الموجودة بها، ويتضائل باستخدام تقنية الفيمتو سمايل ظهور بعض العيوب المرتبطة بعمليات تصحيح الإبصار مثل جفاف العين.

وأوضحت الدكتورة شيماء محسوب، أن تقنية الفيمتو سمايل أكثر سلاسة لذا فهي تعطي نسبة آمان أعلى ونسبة منخفضة لحدوث أي مضاعفات، ويمكن أن يتم استخدام تقنية الفيمتو سمايل في مجال عمليات تصحيح الإبصار لجميع الأشخاص الراغبين في ذلك بعد التحقق من قياس القرنية وحجم بؤبؤ العين وأنهم ضمن المقاييس المحددة طبياً، وعدم وجود أي مشاكل في العين يمكن أن تؤثر على مجرى العملية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق