الصحة والطب

صيدلة جامعة بدر تنتج المطهرات استعداداً لامتحانات الفرق النهائية ومحاربة كورونا

كتبت هدي العيسويربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏شخص أو أكثر‏ و‏أشخاص يقفون‏‏‏
حققت كلية الصيدلة بجامعة بدر، طفرة كبيرة فى مجال تصنيع المواد المطهرة بمختلف أنواعها والتى تستخدمها الجامعة فى عملية تطهير جميع منشآتها الإدارية والتعليمية بمختلف الكليات داخل الحرم الجامعى؛ وذلك طبقاً للمواصفات العالمية القياسية فى هذا الشأن؛ وإيماناً بدور مؤسسات “التعليم العالى”؛ للمساهمة فى مواجهة وباء فيروس “كورونا” المتستجد.
أضاف الدكتور محمد الشنوانى، عميد كلية الصيدلة بجامعة بدر، أن قسمى الكيمياء الصيدلية والصيدلانيات، أنتج أكثر من (300) لتر من المواد المطهرة “كحول 70%” بالمواصفات القياسية المصرية والعالمية USP كمرحلة أولى، لتحقيق الإكتفاء الذاتى لـ”جامعة بدر” وإستخدامها فى تطهير المنشآت الإدارية والتعليمية داخل الحرم الجامعى وتوزيعها على العاملين وأعضاء هيئة التدريس.
أكد عميد كلية الصيدلة بجامعة بدر، أن إنتاج تلك المطهرات يأتى فى إطار تفعيل دور الجامعة من خلال كليتها المتخصصة فى المساهمة الفعالة للحد من إحتكار التجار وقلة وجود المطهرات فى الأسواق وكثرة الطلب عليها من قِبَل المواطنين خلال الأزمة الحالية التى يمر بها العالم من وباء فيروس “كورونا” المستجد.
أشار الدكتور محمد الشنوانى، إلى أن كلية الصيدلة استعدت بكمية كبيرة من مختلف أنواع المطهرات التى تحتاجها منشآت الجامعة، وذلك فى إطار إستعدادات الجامعة لإستقبال الطلبة لأداء أمتحانات السنوات النهائية والتخرج، إضافة إلى جانب إستقبال العام الدراسى الجديد لتحقيق الإكتفاء الذاتى بالجامعة.. كاشفاً أن تلك المطهرات تم إنتاجها بفكر وسواعد الزملاء من أعضاء هيئة التدريس بقسمى الصيدلانيات والكيمياء الصيدلية ومعاونى أعضاء هيئة التدريس و الفنيين بالكلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: