ساحة رأي

نحن السوريون … هل عرفتمونا..بقلم/فيصل كامل الحائك

نحن فصحاء الأخوة للعرب والعجم

نحن سورية الله الوطنية الإنسانية
——-
فلو لم يبق سوى اسم سورية الوطن
إننا الإنسانيون الوطنيون السوريون
لمنتصرون على :
)(الفساد مومس الإرهاب في كل أين وآن)(
——-
كلمة من ضوء قلمي
فيصل كامل الحائك علي
* * *
★ نحن السوريون … هل عرفتمونا )
(سورية الله الإنسانية)*
هي سورية شمس الكون
ومركز الأرض … وأبجدية الحياة
قِيامُ قيامة الضِّياء المقاوم … هي سورية
قيامة عدالة الحرية والجمال والمحبة والسلام رحمة للعالمين .
هي سورية أبجدية وطنية عالمية فصاحة ربانية إنسانية جميع أطياف العرب والعجم ، ف:
(مَن آمن بسورية إن مات فسيَحيَا)1
فالإنسان السوري الشريف الإنساني ، على خُلُقٍ عظبم الشأن ، يقطف العلياء .
– هو الإنساني السوري (بَعْلٌ وتموز وعشتار) ، لِسَانٌ أوغارِيتِيٌّ إنساني عَرَبِيٌّ عالمي كوني فَصِيحُ الوطنية السُّورِيَّة .
– هو الإنساني السوري ، إنسان الرشد للحقيقة المِثالية … المطلقة ، للحقيقة الطيبة المعنوية … المادية … والموضوعية … والذاتية .
– فهو الإنسان السُّوريُّ جَمَال الشجرة الطيبة ، وظِلُّها الشَّعشعَانيُّ ، ومحبتها … وسلامها الإنساني .
فياأيها الظلاميون … أيها الظالمون … أيها الفاسدون المرضعون للإرهاب البهيمي … أيها المعتدون على بلادنا سورية أم الإنسان العالمي … اعلموا رغم أنوفكم :
(نحن السوريون النجباء ، وهي سوريتنا الوطن المنجاب لأولي الألباب) .
– خسئتم أيها المنافقون المجهلين للناس … أيها العائثون في الأرض فسادا …
وما أدراكم … مانحن :
نحن الفُصَحَاءُ السُّوريّون ؟!
نحن السوريون … سر أسرار الضياء
ونحن مصابيح النجوم … وتوائمها … في الأرض … وفي السماء …
نحن السوريون الإنسانيون أبجدية التواصل الإنساني الوطني العربي الأعجمي ، والتعارف ، والتصادق ، والتٱخي … والتبادل المعرفي العلمي العَلماني المدني المعنوي … الروحي … المادي … الحضاري …
– نحن السوريون إنسانيون … ومِنَّا الإنسانيون … ونحن منهم كافة الإنسانيين ، من كافة أطياف الناس في البشرية !؟!؟!؟.
– نحن السوريون شهداء الحرية والكرامة ، والسلامة والسلام لكافة أطياف البشر .
نحن السوريون … هل عرفتمونا ؟!؟
نحن السوريون … المقاومون …
بكل أسباب الحياة… لكل أسباب الظلمات …
نحن السوريون في الماضي والحاضر والمستقبل .
– فلو واجهنا المستحيل … :
ولو لم يبق سوى اسم سورية الوطن
إننا الإنسانيون السوريون لمنتصرون على :
)(الفساد مومس الإرهاب في كل أين وآن)(
– فباسمها الرباني الإنساني الوطني العربي العالمي العظيم … سورية … ولسورية العظيمة سننتصر بقرارنا الأبدي … إننا السوريون الوطنيون الإنسانيون لمنتصرون .
– فاعتبروا ياأولي الألباب …نحن السوريون :
شعب إنساني وطني عظيم … وجيش إنساني وطني عظيم… وقيادة إنسانية وطنية عظيمة .
).( إننا ).(
نحن فصحاء الإخاء للعرب والعجم
نحن سورية الله الوطنية الإنسانية
_______//_______//_______//
فيصل الحائك علي
اللاذقية سورية ٢٤/٠٧/٢٠١٦/ ٨:٢٩ م
إعادة نشر 2020, تموز , 28

close
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: